ديك يعيش حياة طبيعية بلا رأس






في أكتوبر من عام 1945 كانت مدام أولسون زوجة أحد المزارعين في فروت كولورادو تُخطط لأعداد العشاء وقامت بقطع راس الديك مايكMike، الذي نهض بعد ذلك وتجول كأن شئ لم يكن واتضح بعد ذلك أن السيدة قطعت جزء من الرأس ماعدا أذن واحدة ولم تصب الأوردة الرئيسية أو الأجزاء السفلية من المخ المسئولة عن الحركة.
1- الديك مايك في أكتوبر 1945 أثناء ذبحه كان نائماً واضعاً راسه أسفل جناحه.


0 التعليقات:

إرسال تعليق

تابعنا على الفيس بوك

تابعنا على الفيس بوك

المتابعون

Twitter Delicious Facebook Digg Stumbleupon Favorites More

 
Design by Free WordPress Themes | Bloggerized by Lasantha - Premium Blogger Themes | Blogger Templates | تعريب وتطوير : قوالب بلوجر معربة